قاضي الاتصال

يتولى قاضي الاتصال مهمة تحسين معالجة ملفات التعاون الجنائي أو المدني بين فرنسا والمغرب مع الحرص بشكل خاص على جودة التواصل ومتابعة لجان الإنابة القضائية الدولية الصادرة عن السلطات القضائية في البلدين.

يجمع قاضي الاتصال المعلومات اللازمة لتحضير وسير المفاوضات الثنائية أو متعددة الأطراف في مجال القانون والعدالة. كما يسهل المبادلات والتعاون القانوني. ويساهم أيضا في تقديم معرفة أفضل للقانون الوضعي وللممارسة والتنظيم القضائيين لصالح القضاة والموظفين ( الممارسين أو من هم في طور التكوين) في فرنسا والمغرب.
كما يقوم بمهمة الاستشارة لصالح السفير والقناصل.
ويخضع قاضي الاتصال لسلطتي كل سفير فرنسا لدى المغرب و قسم الشؤون الأوروبية والدولية في وزارة العدل. وهو في نفس الوقت قاض وديبلوماسي ولا يمكنه تقديم المشورة القانونية أو الدعم القضائي في ملفات خاصة لعامة الناس إذ أن هذه مهام يقوم بها المحامون.

روابط مفيدة:

موقع وزارة العدل الفرنسية

موقع وزارة العدل والحريات في المغرب.

Dernière modification : 04/09/2015

Haut de page